تعتبر المواجهة التي حدثت بين ريال مدريد وبرشلونة فرصة خاصة لإنقاذ المدربين الخاصين بالفريقين وهما زين الدين زيدان ورونالد كومان، وذلك بعد ما قدماه من نتائج كارثية ومستويات باهتة وذلك في الدوري الأسباني لكرة القدم حيث أن مدرب ريال مدريد قد أضاف عليها هزيمة لم تكن متوقعة، وذلك في افتتاح دور المجموعات أمام شاختار دونتسك الأوكراني وذلك من دوري أبطال أوروبا، حيث كانت تلك الهزائم كافية فكلاهما لا يحتمل مزيد من الخسائر، وبالأخص زيدان لأنه وصل إلى الكامب نو وهو يحمل الخسارة أمام نادي قادش وذلك في الليغا، ثم الخسارة الأخرى التي حدثت أمام شاختار في دوري أبطال أوروبا، فلا طاقة هزيمة ثالثة على مدار العام.

جميع الحقوق محفوظة لموقع كورة حصري Kora7sry.com